الأربعاء , 19 يناير 2022
أخبار عاجلة

إرضاءً لأحد المسئولين الكبار في الزمالك.. فضيحة كبرى تهز ميت عقبة

قال الإعلامي أحمد حسام ميدو، إن التعادل الذي حققه منتخب مصر أمام نظيره منتخب الجزائر بمثابة عودة الروح إلى الجسد.



انتهت مواجهة مصر أمام الجزائر بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منتخب، ضمن منافسات الجولة الثالثة من كأس العرب.



تقدم المنتخب الجزائري بهدف في الشوط الأول عن طريق محمد أمين توكاي، بينما تعادل عمرو السولية لمنتخب مصر من ضربة جزاء في الشوط الثاني.



وتصدر منتخب مصر المجموعة الثانية وذلك بفارق البطاقات الصفراء عن منتخب الجزائر، ومن المقرر أن يلتقي الفراعنة في المواجهة المقبلة أمام الأردن، بينما سيلعب الجزائر صاحب المركز الثاني مع المغرب.




وأكد ميدو في تصريحات عبر برنامجه “الريمونتادا”، المذاع على قناة المحور، أن اللاعبون لديهم روح قتالية ونجحوا في تحقيق نتيجة إيجابية وحسم الصدارة رغم إصابة الثنائي أحمد حجازي وأيمن أشرف واستقبال هدف مبكر”.



وأشار إلى أن الأمر ليس سهلاً خاصة في مواجهة منتخب قوي بقيمة الجزائر الذي يضم العديد من اللاعبين الموهوبين وأصحاب الخبرات.



وأضاف أن الجمهور لم يكن يهمه الاداء الفني لمنتخب مصر كما يهمه عودة الروح، متابعًا: “مش سهل على اي مدرب انه يلاعب منافس قوى ويستقبل جول مبكر ويتصاب من عنده اتنين لاعيبة مهمين وبعدها يتفوق على المنافس”.



وتابع: “يجب ان نرفع القبعة لكيروش لأنه أعاد الروح للمنتخب المصري، دلوقتي أقدر اقول ان بقى عندنا منتخب، مش بقول كدا لاننا اتأهلنا أول، لو كنا خسرنا كنت هقول نفس الكلام”.




وأوضح أن مباراة مصر والجزائر جاءت بمنتهى الروح الرياضية وهو أمر يحسب للاعبين في المستطيل الأخضر، مشيرًا إلى أن أفضل ما في مباراة مصر والجزائر الروح الرياضية العالية بين لاعبي المنتخبين”.





وأشار إلى أنه بغض النظر عن الدقائق الأخيرة فإن لاعبي المنتخبين قدما مستويات رائعة على صعيد الروح الرياضية وتصافحا بعد اللقاء وقدما عرضاً قوياً.



وأكمل:  “أهم حاجة في المباراة الروح الطيبة بين المنتخبين، في وقت من الأوقات كان فيه حالة من التوتر الشديد بين مصر والجزائر بسبب كرة القدم للأسف، لكن برافو للمسؤولين في البلدين انهم قدروا يرجعوا العلاقة بين مصر والجزائر لحالتها الطبيعية”.




وأستطرد: “كيروش من المدربين القلائل اللي بيبصوا لمصلحتهم ولمصلحة اللاعيبة اللي تخدم طريقة لعبه دون التمييز بين اللاعبين والانحياز للاعبي قطبي الكرة المصرية مثل الكثير من المدربين،وكابتن حسن شحاتة وكابتن الجوهري يشبهان المدربين الأجانب بشأن اختيار اللاعبين، فلا يوجد تمييز أو نظر للألوان”.





وعبر ميدو عن استياءه وغضبه من رحيل حسين فيصل عن الزمالك مجاناً، وتوقيعه لفريق سموحة في صفقة انتقال حر.


وشدد ميدو على أن رحيل حسين فيصل عن نادي الزمالك مجاناً من عجائب الدنيا السبع، مضيفًا: “أشعر بوجود مجاملة في عدم قيد حسين فيصل من أجل قيد ابن مسؤول في الزمالك وقتها”.




وأوضح: “أشم رائحة المجاملة خاصة أن هناك فارق مستوى كبير بين الثنائي، رحل عن الزمالك ليتم قيد نجل أحد المسؤولين السابقين في الزمالك، رغم وجود فارق فني كبير بينه وبين هذا اللاعب.




وتابع: “أولياء الأمور يضغطوا بشكل قوي لمجاملة أبناءهم على حساب اللاعبين الآخرين، ربنا كشفلنا موضوع حسين فيصل علشان يفضح بعض المسؤولين، حسين فيصل دا ميتسابش فري إلا لما يكون فيه فضيحة وهي جريمة كروية، لاعب يلعب لأول مرة أمام جماهير ورغم ذلك يظهر بشخصية قوية”.



شاهد أيضاً

“طبيعي نخسر من فاركو”.. خالد الغندور يستفز الاهلي ويكشف فتنة أشرف بن شرقي

واصل خالد الغندور استفزاز النادي الأهلي، والدفاع عن نتائج نادي الزمالك في كأس الرابطة من …