الإثنين , 19 أبريل 2021
أخبار عاجلة

بعد تجاهل الخطيب لطلبات موسيماني.. هل يدفع الأهلي الثمن باهظاً في الموسم الحالي؟

بدون سابق انذار، يقدم النادي الأهلي عروضا غير مقنعة من الناحية الفنية خلال المباريات الآخيرة، وأصبح موقف الفريق في غاية الصعوبة خلال بطولة دوري أبطال أفريقيا التي يأمل الفريق خلالها في الدفاع عن اللقب وتحقيق اللقب العاشر.

 

ولكن يبقى هناك العديد من الملفات الهامة التي سوف نستعرضها في هذا الملف، حيث تراجع الأداء والنتائج ليس وليد الصدفة ولكن بسبب العديد من الأخطاء المتراكمة:

-عدم البناء على الايجابيات بقوة

رغم الجهد الكبير والشاق الذي يبذله محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي مع الفريق لدعم النادي، ولكن كان هناك خطأ كبير في عدم توفير احتياجات المدير الفني وذلك بعد أن حصد الأهلي لقب دوري أبطال أفريقيا بالفوز على الزمالك، ومن هذه اللحظة كان يحتاج الأهلي لتدعيم الخط الأمامي بصفقات سوبر.

سيرينو كان على رأس الصفقات التي كان يجب على إدارة الأهلي حسمها حتى لو على سبيل الإعارة، حيث يفتقد الفريق لوجود جناح سوبر يستطيع أن يصنع الفارق، بين تصرفات كهربا الطفولية وبين الإصابات الكثيرة للاعب طاهر محمد طاهر وبين المستوى الفني المتذبذب للاعب حسين الشحات، كان يحتاج الأهلي بشدة لصفقة سيرينو.

-أمير توفيق

يبذل مجهوداً كبيراً في تجديد عقود اللاعبين، ولكنه قد يكون اختار الطريق السهل في صفقة والتر بواليا، ولم يقدم الحل السحر للجهاز الفني من خلال التعاقد مع المهاجم السوبر الذي يليق بقيادة هجوم النادي الأهلي.

بواليا حتى هذه اللحظة غير مقنع للجماهير أو للمدير الفني، فقد هناك ضغوطات كبيرة بكل تأكيد ولكن إلى متى سيستمر بهذا الشكل الفني الضعيف؟.

أمير توفيق لم يقترح التعاقد على سبيل المثال مع جاكسون موليكا في بداية الموسم رغم أن اللاعب كان متاح أمام الأهلي لضمه، وايضا لابا كودجو مهاجم العين رغم حصول الأهلي على وعود من جانب المقربين من رئيس القلعة الحمراء بتحمل جزء من قيمة الصفقة، ليختار الأهلي مهاجم الجونة ويخسر الرهان عليه سواء في مونديال الأندية أو في البطولة الأفريقية حتى هذه اللحظة.

-الحلقة المفقودة

هناك حلقة مفقودة بين موسيماني واللاعبين، على سبيل المثال ارتكب خطأ كارثي في لقاء فيتا كلوب بعد أن قرر سحب أليو ديانج في الشوط الثاني، رغم احتياج الفريق لوجوده للقيام بالدور الدفاعي في ظل العدد الكبير للعناصر الهجومية للأهلي بعد التبديلات، وبدلا من أن يقرر سحب السولية وبقاء ديانج، قرر سحب الآخير الذي يجيد القيام بالأدوار الدفاعية، وارتكب السولية بسذاجة ضربة جزاء تعتبر مثيرة للجدل!.

موسيماني لم يتوقف عن الأخطاء الفنية حيث هناك أخطاء في الدفاع تلاحق الفريق بالمباريات الآخيرة،وهناك ايضا عناصر اهتزت ثقتها في نفسها مثل محمد شريف وأليو ديانج بالتزامن مع عدم حل أزمة اهدار الفرص السهلة أمام المرمى.

 

 

شاهد أيضاً

فيديو| الأهلي بالبدلاء يحلق في السماء.. يغتال الزمالك بهدفين رائعين ويحرج الأبيض كالعادة

فاز الفريق الكروي الأول للنادي الأهلي على الزمالك بهدفين لهدف وحيد، ضمن فعاليات المباراة المؤجلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *