الإثنين , 19 أبريل 2021
أخبار عاجلة

فيديو.. مصر تطفيء “جزر القمر” برباعية استعادة المستوى وريادة المجموعة

انهى المنتخب الوطني الأول لكرة القدم مباراته أمام جزر القمر في الجولة الأخيرة للتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الإفريقية بالكاميرون 2022م بفوز عريض قوامه أربعة أهداف بدون رد في اللقاء الذي جمع الطرفين على ملعب ستاد القاهرة الدولي.

بدأت المباراة بحافزية كبيرة من المنتخب الوطني لتعويض الأداء الباهت أمام كينيا الذي تعادل فيه الفريق بدون أهداف وضمن بطاقة التأهل بشكل رسمي، لينطلق اللاعبين في كل أرجاء الملعب ويقدمون أداء مميز وجماعي على أعلى مستوى.

انطلق اللاعبون من الجانب الأيمن والأيسر، وساهمت اختراقات خط الوسط من قبل محمد مجدي “قفشة” ومعاونة السولية وتألق النني بشكل لافت للأنظار، بالإضافة إلى نشاط محمد صلاح بشكل طيب عن المباراة السابقة.

أسفر الضغط المتواصل عن إدراك الهدف الأول الرائع عن طريق نجم آرسنال الإنجليزي محمد النني الذي أحرزه من ركن الكرة بباطن القدم في الزاوية البعيدة للحارس على أعتاب منطقة الـ18 في ق 15.

صال المنتخب وجال في أرجاء الملعب، واستطاع محمد شريف أن يحرز الهدف الثاني من صناعة “قفشة” الذي وضع الكرة للاعب منفرداً في الأمام ليقوم بوضعها بيسراه في المرمى بشكل جيد وذلك في ق 17.

لم تمر دقائق حتى افترس المنتخب الوطني نظيره الإفريقي، ووضع محمد شريف الكرة عرضية رائعة لمحمد صلاح الذي وضعها بيسراه من مرة واحدة في الشباك في ق 20.

كانت محاولات الخصم على استحياء، حيث حاول قائد الفريق التسديد على مرمى الشناوي ولكن الحارس كان للكرة بالمرصاد، رافضاً هز شباكه، بينما كان عبدالله جمعة يقدم أداء فدائي في الجانب الأيسر.

ساهم الضغط المتواصل في مراوغة محمد صلاح للحارس في ق 25 وإحراز الهدف الثاني بشكل رائع، في ظل افتقاد لاعبي جزر القمر لأية حيل توقف خطورة لاعبي المنتخب الذي بدا عليه التماسك والقوة، خاصة في الشوط الأول.

بدأ المنتخب الشوط الثاني بمحاولات على استحياء على مرمى الخصم، ولكن التنظيم الدفاعي الجيد للاعبي جزر القمر ساهم في تصحيح الأوضاع مرة أخرى.

لعب الفريق “مان تو مان”، بينما كان البديل يوسف إبراهيمو يحاول تقديم خطورة على المرمى، بينما قرر البدري إجراء العديد من التغييرات لمنح اللاعبين الآخرين فرصة التواجد والمشاركة في الملعب.

خرج محمد الشناوي وحل بديلاً له محمود “جنش”، وخرج السولية ونزل بدلاً منه محمد فاروق، بينما خرج “قفشة” وحل مصطفى فتحي، وخرج تريزيجيه وحل إلى الميدان طارق حامد.

وسعى اللاعبين البدلاء إلى البحث عن أنصاف الفرص من أجل المشاركة في ماراثون التهديف، ولكن حتى ق 80 لم ينجح المنتخب في اختراق الدفاعات وخط الوسط، لا سيما في بعض الفرص الأخرى التي حاول فيها اللاعبين اللعب بشكل فردي بعيداً عن الجماعي الذي كان يتميزون به في الشوط الأول.

بهذا الفوز تربع المنتخب الوطني على عرش المجموعة برصيد 12 نقطة، بعدما حقق الفوز الثالث وتعادل ثلاث مرات، بينما فاز جزر القمر في لقائين وتعادل في ثلاث مباريات وخسر في مباراة واحدة، ليأتي في المركز الثاني للمجموعة.

شاهد أيضاً

ترتيب الدوري المصري والهدافين بعد الفوز الكبير للأهلي على الزمالك وموقف غريب من شيكابالا يشعل الأمور!!

فاز الفريق الكروي الأول للنادي الأهلي على الزمالك بهدفين لهدف وحيد، ضمن فعاليات المباراة المؤجلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *