fbpx
الأحد , 14 أبريل 2024

معقول؟ رؤية كولر تخالف توقعات إدارة النادي الأهلي بشأن الصفقات الجديدة!

يسعى السويسري مارسيل كولر المدير الفني للنادي الأهلي، إلى تطبيق سياسة جديدة بشأن التعاقدات الجديدة التي حصل عليها الفريق الكروي الأول للقلعة الحمراء.

 

ويتبع كولر مبدأ جديد في النادي الأهلي، وهو الحصول على لاعب فريد من نوعه وعدم الاتجاه إلى التعاقد مع لاعبي “سد الخانة” من أجل تحقيق الرضا الجماهيري فقط ولكن أن يأتي المهاجم متأخراً خيراً من أن يأتي شبه مهاجم.

 

الأكثر قراءة:

صراع كبير على استقدام بديل معلول من الأهلي.. تفاصيل نارية

في نهاية عقده.. الأهلي يناقش عروض المخضرم لرحيله الرسمي عن الفريق

ضربة معلم.. الأهلي يقترب من التعاقد مع موليكا في اللحظات الأخيرة.. ماذا حدث؟

هل يعود الأهلي إلى الصفقة؟.. وكيل جوستفافو هنريك سوزا يثير الجدل

رسالة المغرب.. كولر يعقد اجتماع حاسم مع اللاعبين ويكثف من التدريب على هذه الخطة

أحمد قندوسي.. التفاصيل المالية في انتقال نجم الجزائر إلى الأهلي

عاجل ورسمياً.. وفاق سطيف يوجه ضربة لمرتضى منصور و يٌعلن انتقال قندوسي إلى الأهلي

هيظهر في هذا الموعد.. أول تعليق من الأهلي بشأن التعاقد مع صفقة القرن

 

هذه النظرية الجديدة التي اتبعها كولر في التعاقدات الخاصة للفريق الكروي الأول كفيلة بأن تجعل اللاعبين والفريق يحققون الإجادة والتميز على كافة الأصعدة، وأن يكون فريقاً يحتذى به على الصعيد الدفاعي والهجومي وأن يكون كل المتواجدين في الفريق من اللاعبين المؤثرين.

 

ورفض السويسري مارسيل كولر في وقت سابق اتباع نظرية “الحصول على لاعبين كثيرين بلا فائدة”، حيث كان يحدث في فترات سابقة في الأهلي التعاقد مع لاعبين لم يكن الفريق في حاجة إليهم، مثلما حدث مع أليو بادجي، ولويس ميكيسوني، ووالتر بواليا، وغيرهم من اللاعبين الأفارقة في الخط الأمامي.

هذه المرة رفض تماماً أن يكرر كولر ما حدث سابقاً، حيث بمجرد إخطار أمير توفيق مدير التعاقدات بالنادي الأهلي الجميع بأنه سوف يسعى إلى إيجاد بديل لموليكا وسوزا توقف الأمر عند المدير الفني ورفض أية أسماء أخرى.

 

وجاء الرفض من جانب كولر، لقناعاته بأن اللاعبين الذين تم عرضهم عليه لا يمثلوا أية بدائل عن الصفقة المنتظرة، وأنهم دون المستوى الذي يتطلع المدير الفني أن يصل إليه بصحبة لاعبي الفريق الكروي الأول.

سيناريو قندوسي تكرر في فترة سابقة، وهي إنهاء الفريق التعاقد مع مصطفى شلبي من صفوف نادي إنبي، بأوامر من المدير الفني ما جعل الأهلي يعود مرة أخرى لعدم الحديث مع أي لاعب إلا بعد موافقة الجهاز الفني.

 

وشدد كولر على أن إمكانيات شلبي لا تختلف مع عبد القادر واللاعبين الآخرين، وهو الأمر نفسه الذي تم مع مصطفى سعد “ميسي”، ما جعل اللاعب يرحل إلى صفوف نادي سموحة على سبيل الإعارة.

 

كولر يتبع مبدأ الحصول على اللاعب الذي سوف يفيد الفريق ويقوم بإنجاح الخطة والطريقة، وهو السيناريو المتبع من قبل المدير الفني باختيار الصفقات بالكامل بدون تدخل من أحد، وهي الطريقة المثالية لإنجاح أي فريق بشكل باهر.

شاهد أيضاً

“مفاجأة عبد الله السعيد”.. كيف يفكر جوميز مع الزمالك قبل مواجهة الأهلي؟

بدأ البرتغالي جوزيه جوميز المدير الفني لفريق الكرة الأول بنادي الزمالك وضع التشيكل الأساسي للمواجهة …