الثلاثاء , 28 سبتمبر 2021
أخبار عاجلة

حقيقة طلب محمد شريف الرحيل والاهلي يتراجع عن عودة المعار.. وهل تمرد محمد الشناوي؟

يستعد النادي الأهلي في الوقت الحالي لوضع النقاط فوق الحروف بشأن بعض القرارات الهامة داخل فريق الكرة، وذلك قبل انطلاق الموسم الجديد.

وكشف الناقد الرياضي خالد الإتربي عن حقيقة بعض الأنباء التي ترددت بشأن رغبة محمد شريف في الرحيل، وحقيقة تمرد الشناوي وموقف محمد عبد المنعم من العودة.

-هل طلب محمد شريف الرحيل؟

قال “كل ما تردد بشأن وصول عروض للاعب محمد شريف، وطلب قناص القلعة الحمراء الرحيل ليس له أي أساس من الصحة”.

وأضاف “محمد شريف يرغب في البقاء مع القلعة الحمراء، وذلك بدليل رفض اللاعب بعض العروض التي وصلت له في الفترة الماضية”.

وتابع “محمد شريف كان قد تلقى عرضا من الدوري الإيطالي وعرض آخر من الخليج، ولكن تمسك بالاستمرار مع القلعة الحمراء، ولذلك الحديث عن امكانية عدم استمراره غير صحيح”.

ويعتبر محمد شريف هو المهاجم رقم 1 في الدوري المصري خلال الموسم الحالي، في ظل المستوى الفني المميز الذي يؤدي به اللاعب.

-حقيقة تمرد محمد الشناوي

قال “محمد الشناوي لم يتمرد على الأهلي وكل ما قيل بشأن ذلك غير صحيح، وسبب ابتعاده عن المباريات الآخيرة يعود إلى ارتفاع درجة حرارة الحارس بسبب حصوله على جرعة لقاح فيروس كورونا”.

وأضاف “محمد الشناوي لم يتمرد على الأهلي من أجل الرحيل، ولكن البعض يحاول نشر شائعات ضد حارس القلعة الحمراء”.

وكان اسم محمد الشناوي قد ارتبط في الساعات الماضية، بالانتقال إلى بعض الأندية الخليجية وتحديدا النصر والهلال في الدوري السعودي.

-موقف محمد عبد المنعم من العودة

قال “فرج عامر رئيس نادي سموحة قد استقر على بقاء محمد عبد المنعم ضمن صفوف الفريق الساحلي خلال الموسم الجديد وأبلغ النادي الأهلي بذلك”.

وأضاف “الأمور سوف تتضح بشأن محمد عبد المنعم خلال الفترة المقبلة، حيث كان هناك مفاضلة بين استمرار اللاعب مع سموحة، أو استمرار أحمد حمدي عبد القادر وذلك ضمن صفقة انتقال حسام حسن إلى الأهلي”.

وكان النادي الأهلي قد أعلن في الساعات الماضية عن التعاقد مع حسام حسن لمدة 5 سنوات، وذلك لتدعيم مركز رأس الحربة الصريح في الموسم الجديد.

 

 

شاهد أيضاً

لاعب الأهلي السابق سيفوز بلقب هداف الدوري الموسم الجديد.. تامر النحاس يُعلن عن منافس محمد شريف

  راهن تامر النحاس وكيل اللاعبين، على أن مروان محسن لاعب الاهلي السابق، سوف يحصد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *