fbpx
السبت , 20 أبريل 2024

فيديو.. ثلاثية الأهلي تغزو المريخ وتضع قدماً راسخة للبطل في ربع نهائي إفريقيا

وضع النادي الأهلي قدماً قوية بعد الفوز على المريخ السوداني بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد في المباراة التي جمعت الطرفين في الجولة قبل الأخيرة لدور المجموعات لبطولة دوري أبطال إفريقيا بالتقدم بهدف دون رد.

 

بدأت المباراة بحافزية كبيرة من كلا الطرفين من أجل محاولة الوصول إلى المرمى، وذلك من أجل الانقضاض مبكراً للحصول على هدف يقرب أي من الفريقين إلى التأهل.

 

سعى حسين الشحات إلى الوصول لمرمى المريخ ولكن الدقة المفقودة من قبل اللاعب جعلته يبتعد عن المرمى بشكل مؤثر على مربع العمليات بعدما حاول الانطلاق ولكن بدون خطورة.

 

استطاع بيرسي تاو أن يحرز الهدف الأول في ق 20 من تسديدة قادمة مع تهيأة محمد شريف ليضعها بيسراه في المرمى مباشرة بعدما حاول الحارس التصدي لها ولكنها عبرت إلى القائم ومن ثم إلى المرمى.

 

سدد حمزة داوود كرة خطيرة في ق 23بيسراه على مرمى الشناوي كرة صاروخية خطيرة، ولكنها اعتلت العارضة بعيداً عن المرمى.

 

أهدر علي معلول فرصة الهدف الثاني في ق 28 وذلك بعدما مر في الجانب الأيسر وحاول أن يمر وسدد ولكن حارس المرمى استطاع أن يتصدى للكرة بشكل جيد.

 

إقرأ أيضاً:

بعد دخول الأهلي في الصفقة.. فيريرا معجب بنجم بيراميدز وإدارة الزمالك تتحرك للتنفيذ

شهدت المباراة بعض الأمور غير الجيدة على صعيد المناوشات والدخول العنيف من قبل اللاعبين على حمدي فتحي ومحمد هاني، وعمرو السولية، ولكن الحكم حاول أن يحتوي المباراة واللاعبين بشكل أفضل.

 

سدد محمد شريف كرة طائشة في ق 38 من صناعة بيرسي تاو الذي حاول أن يكون قوياً مؤثراً في المباراة للرد على كافة الشائعات التي تطوله مؤخراً مع النادي الأهلي.

 

حاول النادي الأهلي الخروج من الشوط الأول بهدف أكثر ولكن سعى المريخ السوداني إلى تصحيح كل الثغرات على الصعيد الدفاعي، وذهب الفريق إلى الهجوم بكل قوة ولكن عمرو السولية وعبدالمنعم وياسر كانوا لكل هذه المحاولات بالمرصاد.

 

في نهاية الشوط الأول حدث اصطدام بين محمد شريف ومنجد النيل حارس مرمى الفريق، ونزل الجهاز الطبي إلى أرضية الملعب، لينتهي الشوط الأول بتقدم النادي الأهلي بهدف دون رد.

 

حاول النادي الأهلي الانقضاض على المريخ السوداني منذ بداية الشوط الثاني من أجل تعزيز هدف التقدم، وسط تشجيع متواصل من قبل الجماهير الحمراء المتواجدة في المدرجات.

 

سعى المريخ السوداني إلى الهجوم المتواصل على مرمى النادي الأهلي، ليتنقذ العناية الإلهية مرمى الشناوي بعدما سدد رمضان عجب من أمام الـ6 ياردة كرة صاروخية لترتطم بالعارضة أعلى الشناوي، من كرة عرضية طائشة في غفلة دفاعية من قبل قلبي الدفاع والظهير.

 

من كرة طائشة مرة أخرى سجل نادي المريخ السوداني التعادل من قبل رمضان عجب بعدما ارتطمت الكرة في أكثر من لاعب وكسر الجميع الأوفسايد بالتمركز الخاطيء، ولكن بعد تصدي الشناوي للكرة الأولى استطاع عجب أن يضعها في الشباك.

 

اشتعلت المباراة مرة أخرى وذلك بعد تسجيل هدف التعادل ليسعى أحمد عبدالقادر وكريم فؤاد الذي حل بديلاً لهاني الذي خرج للإصابة أن يقدم أفضل الأداء مع الضغط المستمر والشديد من أجل الوصول إلى مرمى منجد النيل.

 

استطاع محمد شريف أن يفك اللغز من كرة ثلاثية رائعة قادمة من محمد مجدي “قفشة” إلى معلول ليضعها شريف الهدف بيسراه من مرة واحدة في ق 72 ليضمن الأهلي مرة أخرى الصعود.

 

رد أحمد عبدالقادر لاعب وسط الفريق في الدقيقة التالية ليستغل الخطأ الشديد من الدفاع ويراوغ اللاعبين ويضع الكرة “تشيب” على يمين حارس المرمى بكل قوة وإجادة.

 

استمر النادي الأهلي في محاولاته حتى نهاية المباراة من أجل حصد الهدف الرابع بجدارة بعدما انقض على المريخ السوداني في دقيقتين واحرز هدفين رائعين للغاية.

 

شهدت الثوان الأخيرة من المباراة شد وجذب من قبل اللاعبين في استمرار مسلسل الاعتداء على لاعبي الأهلي، ليضطر الجهاز الفني واللاعبين إلى التدخل مع حكم المباراة والطاقم المساعد نتيجة الضغط الشديد على فريق المريخ الذي فقد اعصابه بعد الثلاثية.

 





شاهد أيضاً

قبل صدام مازيمبي.. بشرى لـ كولر مع الأهلي في دوري أبطال أفريقيا

يستعد الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، لخوض مباراة نارية أمام نظيره فريق مازيمبي الكونغولي، …